أخبار

الجمعية الأوروبية لطب القلب تُصدر نسخة 2021 من تعليماتها الإرشادية الخاصة بالوقاية من الأمراض القلبية والوعائية

أصدرت الجمعية الأوروبية لطب القلب تحديثًا لتعليماتها الإرشادية ومبادئها التوجيهية الخاصة بالوقاية من الأمراض القلبية الوعائية والسكتات الدماغية. وبحسب الجمعية، فإن ما يصل إلى 90٪ من حالات الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية أو داء الشرايين المحيطية تكون ناجمة عن التدخين، أو العادات الغذائية غير الصحية، أو قلة النشاط البدني، أو البدانة في منطقة البطن، أو ارتفاع ضغط الدم، أو ارتفاع مستويات الدهون في الدم، أو داء السكري، أو العوامل النفسية والاجتماعية، أو الإدمان على الكحول.

تركز النسخة المُحدثة من الإرشادات على داء تصلب الشرايين القلبية، والذي يحدث عندما تتضيق الشرايين المغذية للقلب أو تنسد بسبب الترسبات الدهنية على جدرانها، وبالتالي تعجز عن تزويد الجسم بما يكفي من الدم. تُعد هذه الآلية السبب الرئيسي للنوبات القلبية، والسكتات الدماغية، واعتلال الشرايين المحيطية، والموت المفاجئ. وبحسب الجمعية، فإن المقاربة الأكثر أهمية للوقاية من هذه الحالات هو اتباع أسلوب حياة صحي، والإقلاع عن التدخين، ومعالجة عوامل الخطر.

تُعد هذه التوصيات صالحة للبالغين الأصحاء من جميع الأعمار، وكذلك المصابين بأمراض القلب والأوعية الدموية أو السكري، ويمكن تلخيصها في النقاط التالية:

-          الامتناع عن التدخين هو أكثر التدابير فعالية للوقاية من الأمراض القلبية الوعائية، حيث يترافق مع انخفاض كبير في معدلات النوبات القلبية أو الوفاة. تشير الإحصائيات إلى أن خطر أمراض القلب والأوعية الدموية لدى المدخنين الذين تقل أعمارهم عن 50 عامًا يكون أعلى بخمسة أضعاف مقارنةً مع غير المدخنين. تنصح التوصيات بالإقلاع عن التدخين بشكل كلي، وتجنب التدخين السلبي ما أمكن. تُشير التوصيات إلى أن السجائر الإلكترونية قد تكون أكثر فعالية من العلاج ببدائل النيكوتين للإقلاع عن التدخين، ولكن الآثار طويلة المدى للسجائر الإلكترونية على صحة القلب والأوعية الدموية والرئة غير واضحة، ويجب تجنب الاستخدام المزدوج لها مع سجائر التبغ التقليدية.

-          فيما يتعلق بالتمارين الرياضية ، يجب أن يسعى البالغون من جميع الأعمار لممارسة 150-300 دقيقة من التمارين متوسطة الشدة أسبوعيًا، أو 75-150 دقيقة من التمارين عالية الشدة أسوعيًا. تنص التوصيات على تقليل إجمالي وقت النشاطات الساكنة في اليوم (مثل الجلوس لمشاهدة التلفاز أو العمل على الحاسب)، وتعزيز النشاطات الحركية، وتنصح باستخدام أجهزة تتبع النشاط القابلة للارتداء (مثل ساعات اليد الذكية) بهدف تشجيع مستخدميها على الحركة والنشاط.

-          فيما يتعلق بالتغذية ، يوصى باتباع نظام غذائي صحي يتضمن وفرة من الخضار، والفواكه، والبقوليات، والحبوب الكاملة، والمكسرات، والدهون الصحية، ولحوم الأسماك، وتقل فيه مستويات اللحوم الحمراء (وخاصة المُصنّعة)، والسكريات، والدهون غير الصحية.

-          فيما يتعلق بوزن الجسم، تنصح التوصيات الأشخاص الذين يعانون من زيادة في الوزن أو بدانة خسارة الوزن بغية تحقيق وزن صحي، وهو ما يساعد على خفض ضغط الدم، والسيطرة على مستويات دهون الدم، والحد من خطر السكري ، وبالتالي تقليل احتمالية الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. ولأول مرة، تنص المبادئ التوجيهية على ضرورة التفكير في جراحة السمنة للمرضى الذين يعانون من بدانة مفرطة ومعرضين لخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وخاصةً عندما لا ينجحون في تخفيف الوزن من خلال اتباع نظام غذائي صحي أو ممارسة الرياضة.

-          فيما يتعلق بالصحة النفسية، من المعروف بأن الاضطرابات النفسية مثل القلق أو الاكتئاب، تزيد من خطر أمراض القلب والأوعية الدموية. تنص التوصيات على ضرورة تقديم الدعم المكثف للمرضى الذين يعانون من هذه الاضطرابات للحد من خطر الإصابة بالأمراض القلبية من جهة، ولتحسين التزامهم بتغييرات نمط الحياة والعلاج الدوائي من جهة أخرى.

-          على صعيد الصحة العامة، توصي التعليمات الإرشادية باتباع سياسات اجتماعية لتحسين صحة القلب وتعزيز الخيارات الصحية. وتشمل هذه السياسات التدابير الرامية لخفض تلوث الهواء، وتقليل استخدام الوقود الأحفوري، والحد من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، وزيادة المساحات الخضراء في المدن وساحات لعب الأطفال، وإرساء تشريعات جديدة تضبط تسويق الأطعمة غير الصحية للأطفال في مختلف وسائل الإعلام. كما يجب أن تخضع السجائر الإلكترونية لضوابط تسويق مماثلة للسجائر التقليدية، وخاصة الأنواع ذات النكهة التي تروق للمراهقين وتدفعهم لاستخدامها بهدف الترويح وليس بهدف المساعدة على الإقلاع عن التدخين.

نُشرت التعليمات الإرشادية الجديدة في مجلة القلب الأوروبية European Heart Journal: https://academic.oup.com/eurheartj/article-lookup/doi/10.1093/eurheartj/ehab484

 

المصدر: بيان صحفي صادر عن الجمعية الأوروبية لطب القلب

https://www.escardio.org/The-ESC/Press-Office/Press-releases/How-can-I-avoid-heart-disease-or-stroke

 



تمت الترجمة بواسطة الفريق العلمي لموسوعة الملك عبدالله العربية للمحتوى الصحي
تاريخ آخر تحديث: الأحد Tuesday, 31 August 2021 13:24:26